الموعـــــــد الجـــــنة للعلوم الشرعية
اهلا بك زائرنا العزيز

نرجو لك جولة مفيدة ممتعة

ونسعد بإنمامك الينا

الموعـــــــد الجـــــنة للعلوم الشرعية

إن من نعم الله علينا أن يسر لنا مثل هذه السبل الحديثة ليصل من خلالها نور الأولين إلى الآخرين من أمة اقرأ التي وللأسف ما عادت تقرأ فجئنا إليكم بهذه السبل لنبلغكم كلام ربكم وهدي نبيكم بفهم سلفكم عسا ربي أن ينير بهذا المنتدى البصائر ويشرح له القلوب والضمائر
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ::*::*:: سبحان الله ::*:: الحمد لله ::*:: لا اله الا الله ::*:: الله اكبر ::*:: لا حول ولا قوة الا بالله

شاطر | 
 

 9 نبي الله ابراهيم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سيف الاسلام

avatar

عدد المساهمات : 309
عداد الحسنات : 18456
تاريخ التسجيل : 26/08/2011
العمر : 43

مُساهمةموضوع: 9 نبي الله ابراهيم   الخميس 8 سبتمبر 2011 - 18:11




*من هو نبي الله ابراهيم ؟

*من هو الذبيح ؟

*هل ترك ابراهيم عليه السلام حقا ولده وامرأته في الصحراء المقفرة
دون انيس ولا جليس دون طعام ولا شراب بسبب غيرة هاجر؟

*الحكمة من تركه عليه السلام هاجر ووليدها في صحراء مكة




اذا اردنا الكلام في سيرة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم فلا بد من الكلام عن من كان بعثة محمد دعوته ومن كان محمدا احد

نطفه وازكاها من سمانا مسلمين من امر الله امتنا ان تكون لها فيه اسوة حسنة "قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إبْرَاهِيمَ والَّذِينَ

مَعَهُ إذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إنَّا بُرَآءُ مِنكُمْ ومِمَّا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ كَفَرْنَا بِكُمْ وبَدَا بَيْنَنَا وبَيْنَكُمُ العَدَاوَةُ والْبَغْضَاءُ أَبَداً حَتَّى تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وحْدَهُ

إلاَّ قَوْلَ إبْرَاهِيمَ لأَبِيهِ لأَسْتَغْفِرَنَّ لَكَ ومَا أَمْلِكُ لَكَ مِنَ اللَّهِ مِن شَيْءٍ رَّبَّنَا عَلَيْكَ تَوَكَّلْنَا وإلَيْكَ أَنَبْنَا وإلَيْكَ المَصِيرُ" ابو الذبيح الاول ونبينا

ابن الذبيحين خليل الرحمن ابراهيم الذي وفّىَ لم اقل انا انه وفَّىَ بل قالها الله عز وجل فيه صلاة الله وسلامه عليك يا ابا الانبياء يا

امام الناس يا امة وحدك




يقول الله في محكم التنزيل "وابرهيم الذي وفى " ويقول عز من قائل "اذ قال له ربه اسلم قال اسلمت لرب العالمين"ويقول عنه

ايضا "إن ابراهيم كان امة "وقال الله فيه ايضا " إنَّ إبْرَاهِيمَ كَانَ أُمَّةً قَانِتاً لِّلَّهِ حَنِيفاً "فلنأخذ نبذة سريعة من سيرته لنعرف اصلنا

الممتد والضارب في اعماق التاريخ فنحن امة واحدة من لدن ابراهيم جد نبينا ابو الانبياء

هو خليل الله، اصطفاه الله برسالته وفضله على كثير من خلقه هو أحد أولي العزم الخمسة الكبار الذين اخذ الله منهم ميثاقا غليظا،

وهم: نوح وإبراهيم وموسى وعيسى ومحمد.. بترتيب بعثهم. وهو النبي الذي ابتلاه الله ببلاء مبين. بلاء فوق قدرة البشر وطاقة

الأعصاب. ورغم حدة الشدة، وعنت البلاء.. كان إبراهيم هو العبد الذي وفى. وزاد على الوفاء بالإحسان

ولو مضينا نبحث في فضل إبراهيم وتكريم الله له فسوف نمتلئ بالدهشة. نحن أمام بشر جاء ربه بقلب سليم. إنسان لم يكد الله

يقول له أسلم حتى قال أسلمت لرب العالمين. نبي هو أول من سمانا المسلمين. نبي كان جدا وأبا لكل أنبياء الله الذين جاءوا

بعده. نبي هادئ متسامح حليم أواه منيب

فقد كرم الله تبارك وتعالى إبراهيم تكريما خاصا، فجعل ملته هي التوحيد الخالص النقي من الشوائب. وجعل العقل في جانب الذين

يتبعون دينه

يقول الله عز وجل " ثُمَّ أَوْحَيْنَا إلَيْكَ أَنِ اتَّبِعْ مِلَّةَ إبْرَاهِيمَ حَنِيفاً ومَا كَانَ مِنَ المُشْرِكِينَ"

فلقد وصفه ربه بأنه وفّى جميع مقامات العبد مع ربه



وكان من فضل الله على إبراهيم أن جعله الله إماما للناس. وجعل في ذريته النبوة والكتاب. فكل الأنبياء من بعد إبراهيم هم من

نسله فهم أولاده وأحفاده. حتى إذا جاء آخر الأنبياء محمد صلى الله عليه وسلم، جاء تحقيقا واستجابة لدعوة إبراهيم التي دعا الله

فيها أن يبعث في الأميين رسولا منهم

يذكر لنا ربنا ذو الجلال والإكرام أمرا آخر أفضل من كل ما سبق. فيقول الله عز وجل في محكم آياته: (وَاتَّخَذَ اللّهُ إِبْرَاهِيمَ خَلِيلاً) لم

يرد في كتاب الله ذكر لنبي، اتخذه الله خليلا غير إبراهيم. قال العلماء: الخُلَّة هي شدة المحبة. وبذلك تعني الآية: واتخذ الله

إبراهيم حبيبا. فوق هذه القمة الشامخة يجلس إبراهيم عليه الصلاة والسلام. إن منتهى أمل السالكين، وغاية هدف المحققين

والعارفين بالله.. أن يحبوا الله عز وجل. أما أن يحلم أحدهم أن يحبه الله، أن يفرده بالحب، أن يختصه بالخُلَّة وهي شدة المحبة..

فذلك شيء وراء آفاق التصور. كان إبراهيم هو هذا العبد الرباني الذي استحق أن يتخذه الله خليلا

فهو عليه السلام خليل الله ونبينا حبيبه فصلوات الله وسلامه على نبينا وعلى ابراهيم وعلى الانبياء والمرسلين جميعا




وكما ذكرنا امس احبتي ان الامام ابن القيم ذكر لنا ان هناك من قال ان الذبيح هو اسحق في حين الحق انه اسماعيل يقول ربنا

"واذكر في الكتاب اسماعيل انه كان صادق الوعد وكان رسولا نبيا "

صدق الوعد مع ابيه عندما اخبره انه ذابحه فقال له يا ابت افعل ما تؤمر ستجدني ان شاء الله من الصابرين وصبر لحكم الله كما وعد

فكان اجل وصف له من رب العالمين انه صادق الوعد

صدق حيث الصدق في ذاك المقام لا يطاق

وذكر لنا المؤلف جانبا من قصة ترك بي الله ابراهيم لولده اسماعيل وامرأته في صحراء مكة والتي قصها لنا القرآن في اكثر من

موضع حيث قال المولى عز جل على لسان ابراهيم " ربنا إني أسكنت من ذريتي بواد غير ذي زرع عند بيتك المحرم ربنا ليقيموا

الصلاة فاجعل أفئدة من الناس تهوي إليهم وارزقهم من الثمرات لعلهم يشكرون ( 37 ) .




فهل حقا فعل ابراهيم عليه السلام ذلك بسبب غيرة هاجر عليها السلام ؟؟؟

هل حقا امرت هاجر زوجها باقصاء ام ولده بعيدا عنها لغيرتها؟

كما جاء في كثير من كتب التفسير والسير

وكما اوردته كتب بني اسرائيل

والاجابة

ان الله اصطفى ابراهيم ليكون خليلا له فلا يجتمع أي حب في قلب خليل الرحمن مع حب الرحمن ولما كان ذلك كذلك وجاء ابراهيم

الولد بعد طول سنين احبه ابراهيم حبا شديدا وتعلق قلبه به فاختبره الله في ذلك وكان حقا خليل الرحمن الذي لا يشارك احدا ربه

في قلبه ولو كان فلذة كبده وليجعله الله له خاصا

وفعلا امتثل ابراهيم لامر الله مع شدة ما يتصور من ذلك الفعل فوالله ما يفعل ذلك الا من قال فيه ربه "وابراهيم الذي وفى "

فكما هم ابراهيم بذبح ولده امتثالا لامر الله فقد تركه من قبل في الصحراء المقفرة ايضا امتثالا لامر الله

فقد جاء في الحديث الصحيح ما يؤكد ذلك والحديث في صحيح البخاري من رواية عبدالله بن عباس وهذا مقطع من الحديث " ثم

جاء بها إبراهيم وبابنها إسماعيل وهي ترضعه ، حتى وضعها عند البيت ، عند دوحة فوق زمزم في أعلى المسجد ، وليس بمكة

يومئذ أحد ، وليس بها ماء ، فوضعهما هنالك ، ووضع عندهما جرابا فيه تمر ، وسقاء فيه ماء ، ثم قفى إبراهيم منطلقا ، فتبعته أم

إسماعيل ، فقالت : يا إيراهيم ، أين تذهب وتتركنا بهذاالوادي ، الذي ليس فيه إنس ولا شيء ؟ فقالت له ذلك مرارا ، وجعل لا

يتلفت إليها ، فقالت له : آلله الذي أمرك بهذا ؟ قال : نعم ، قالت : إذن لا يضيعنا"

وهذا نص صريح ان الامر من عند الله والحكمة منه ان الله احب ان يخلي قلب صفيه وخليله من حب أي احد ولو كان ولده لما راه

تعلق به تعلقا شديدا والله اعلم




هذا واصلي واسلم على البشير النذير الرحمة المهداة والنعمة المسداة السراج المنير وعلى اله وصحبه ومن اهتدى بهداه

اللهم اجعل جمعنا هذا مرحوما وتفرقنا من بعده تفرقا معصوما ولا تجعل منا ولا بيننا شقيا ولا محروما

اللهم اغفر لنا جدنا وهزلنا وخطأنا وعمدنا وكل ذلك عندنا

واخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almawedaljanna.forumarabia.com
nanojaheen



عدد المساهمات : 6
عداد الحسنات : 12003
تاريخ التسجيل : 05/12/2011

مُساهمةموضوع: رد: 9 نبي الله ابراهيم   السبت 24 ديسمبر 2011 - 20:40

بارك الله فيك
قصه جميله بجد واستفدنا منها ربنا يجزيك كل الخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رحيق مختوم



عدد المساهمات : 20
عداد الحسنات : 12071
تاريخ التسجيل : 28/12/2011
العمر : 45

مُساهمةموضوع: رد: 9 نبي الله ابراهيم   الأربعاء 28 ديسمبر 2011 - 21:11

جزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
9 نبي الله ابراهيم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الموعـــــــد الجـــــنة للعلوم الشرعية  :: روضة : تعرف على نبيك وأمتك (السيرة النبوية - التاريخ الاسلامي) :: شرح كتاب زاد المعاد-
انتقل الى: