الموعـــــــد الجـــــنة للعلوم الشرعية
اهلا بك زائرنا العزيز

نرجو لك جولة مفيدة ممتعة

ونسعد بإنمامك الينا

الموعـــــــد الجـــــنة للعلوم الشرعية

إن من نعم الله علينا أن يسر لنا مثل هذه السبل الحديثة ليصل من خلالها نور الأولين إلى الآخرين من أمة اقرأ التي وللأسف ما عادت تقرأ فجئنا إليكم بهذه السبل لنبلغكم كلام ربكم وهدي نبيكم بفهم سلفكم عسا ربي أن ينير بهذا المنتدى البصائر ويشرح له القلوب والضمائر
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ::*::*:: سبحان الله ::*:: الحمد لله ::*:: لا اله الا الله ::*:: الله اكبر ::*:: لا حول ولا قوة الا بالله

شاطر | 
 

 20 فصل في مواليه صلى الله عليه وسلم (من النساء )

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سيف الاسلام

avatar

عدد المساهمات : 309
عداد الحسنات : 18456
تاريخ التسجيل : 26/08/2011
العمر : 43

مُساهمةموضوع: 20 فصل في مواليه صلى الله عليه وسلم (من النساء )   الأربعاء 30 نوفمبر 2011 - 12:47

الحمد للّه ربِّ العالمين، والعاقبة للمتقين، ولا عُدوان إلا على الظالمين، ولا إِلهَ إلا اللّه إِله الأوّلين والآخرين، وقيُّوم السماواتِ والأراضين، ومالكُ يوم الدين، الذي لا فوز إلا في طاعته، ولا عِزَّ إلا في التذلل لعظمته، ولا غنى إلا في الافتقار إلى رحمته، ولا هدى إلا في الاستهداء بنوره، ولا حياة إلا في رضاه، ولا نعيم إلا في قربه، ولا صلاح للقلب ولا فلاح إلا في الإِخلاص له وتوحيد حبِّه
واشهد ان لا اله الا الله وحده لاشريك له واشهد ان محمدا عبده ورسوله وصفيه من خلقه وحبيبه ادى الامانه وبلغ الرسال ونص للامه فكشف الله به الغمة وتركنا على المحاجة البيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنها الا هالك
صلوات ربي وسلامه عليه وآله وصحبه ومن اهتدى بهديه واقتفى اثره الى يوم الدين


وبعد
احبتي في الله

تكلمنا امس عن مواليه صلى الله عليه وسلم من الرجال وخصصنا بالذكر بعد السرد المجمل سيدنا زيد ابن حارثة وبينا كيف ان عظمة

الاسلام قد تجلت بل وعظمة رسوله في المساواة بين البشر بل وان التفضيل بينهم لا يكون الا بالتقوى فهذا هو زيد العبد المسترق

الذي لا يملك حكم نفسه يصير في ظل الاسلام قائدا للجيوش بل هذا هو العبد الذي لا يملك عتق رقبته يصير في ظل الاسلام زوجا

لابنة اشرف بيوتات العرب بل هذا هو العبد الذي لا يعلم من اباه يصير في ظل الاسلام اخا لسيد القوم " اسيد ابن حضير " فأي دين هذا

واي نبي هذا الذي جعله ابنا له وزوجه ابنة عمته واخى بينه وبين سيد قومه وقلده قيادة جيوش اعظم امة عرفها التاريخ

الله اكبر الله اكبر الله اكبر

هذا هو الاسلام ايها العالم فلتتعرفوا عليه

هذا هو نبي الاسلام (محمد صلى الله عليه وسلم ) يا من اساء اليه

هذا هو الاسلام يا دعاة حقوق الانسان فتتعلموا منه

الحمد لله على نعمة الاسلام وكفى بها نعمة

احبتي

والليلة نكمل الفصل بذكر مواليه من النساء

أي الاماء فقد ذكر المصنف انهن تسعة اماء

ومنهن مارية القبطية رضي الله عنهن جميعا

وهن كما يلي

*سلمى أم رافع أم رافع: زوج أبي رافع مولى رسول الله صلَّى الله عليه وآله وسلَّم، اسمها سلمى، مشهورة باسمها وكنيتها وهي

مولاة صفية بنت عبد المطلب، وهي امرأة أبي رافع. ويقال: إنها أيضًا مولاة للنبي صَلَّى الله عليه وسلم. وكانت قابلة بني فاطمة بنت

رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، وقابلة إبراهيم ابن رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم. وهي التي غَسَّلَت فاطمة مع زوجها عليّ ومع

أسماء بنت عميس. وهي التي كانت تقبل خديجة بنت خويلد بن أسد في ولادتها إذا ولدت من رسول الله وتعدّ قبل ذلك ما تحتاج إليه

ولها قصة مع زوجها طريفة احب ان اذكرها

عن عائشة؛ قالت: جاءت سلمى امرأةُ أبي رافع مولى النبي صَلَّى الله عليه وسلم تستأذيه على أبي رافع، وقالت: إنه يضربني. فقال:

"مَا لكَ ولَهَا"؟ قال: إنها تؤذيني يا رسول الله. قال: "بِم آذَيْتِهِ يَا سَلْمَى"؟ قالت: ما آذيتُه بشيء، ولكنه أحدث وهو يصلي، فقلت: يا أبا

رافع، إن رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم قد أمر المسلمين إذا خرج من أحدهم ريح أن يتوضأ، فقام يضربني، فجعل يضحك ويقول: "يَا أبَا

رَافعٍ، لَمْ تَأمُرْكَ إلا بِخَيرٍ" وفي حرصها على الخير والبر ورد هذا الحديث باكثر من لفظ

عن أم رافع أنها قالت: دلني يا رسول الله على عمل يأْجرني الله عليه. قال: "يَا أُمُّ رَافِع، إِذَا قُمْتِ إِلَى الْصَّلَاةِ فَسَبِّحِي الله عَشْرًا،

وَاحْمِدِيْهِ عَشْرًا، وَهَلِّلِيْهِ عَشْرًا، وَكَبِّرِيْهِ عَشْرًا، وَاسْتَغْفِرِيْهِ عَشْرًا، فَإِنَّكِ إِذَا سَبَّحْتِ قَالَ: هَذَا لِي. وَإِذَا حَمَدْتِ قَالَ: هَذَا لِي. وَإِذَا هَلَّلْتِ قَالَ:

هَذَا لِي. وَإِذَا كَبَّرْتِ قَالَ: هَذَا لِي. وَإِذَا اسْتَغْفَرْتِ قَالَ: قَدْ غَفَرْتُ لَكِ".

وروت رضي الله عنها الكثير من الاحاديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وتوفي رسول الله وهو راض عنها

فرضي الله عن سلمى ام رافع وعن صحابة رسول الله اجمعين

* وميمونة بنت سعد ميمونة بنت سعد: ويقال سعيد: كانت تخدم النبيّ صلَّى الله عليه وآله وسلَّم، وروَت عنه، وروى عنها زياد وعثمان

ابنا أبي سَوْدة، وهلال بن أبي هلال، وأبو يزيد الضَّبي، وآمنة بنت عمر بن عبد العزيز، وأيَّوب بن خالد بن صفوان، وطارق بن عبد الرّحمن،

وغيرهم. وروى لها أصحابُ السّنن الأربعة(الاصابة في تمييز الصحابة )

ولها الكثير من الاحاديث رضي الله عنها

* وخضرة ((روى أبو كريب، عن معاوية بن هشام، عن سفيان، عن جعفر بن محمد، عن أبيه قال: كان للنبي صَلَّى الله عليه وسلم

خادمة يقال لها: خضرة.))(اسد الغابة)

خضرة: خادم النبي صَلَّى الله عليه وسلم. ذكرها ابْنُ سَعْدٍ، وأسند عن الوَاقِدِيِّ مِنْ حديث سلمى أم رافع بسنده إليها؛ قالت: كان خدم

رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم أنا وخضرة، ورَضوى، وميمونة بنت سعد، أعتقهن كلهنّ (الاصابة)

* ورضوى ((رَضْوَى مَوْلاَةِ رَسُولِ الْلَّهِ صَلَّى الله عليه وسلم

السيدة رَضْوَى مولاة رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم.

ذكرها جعفر المستغفري في الصحابيات، ولم يخرج لها شيئًا.))

* ورزينة ((زرينة، وقيل: رزينة، والدة أمة الله، مولاة صَفِيّة زوج النبي صَلَّى الله عليه وسلم، وخَادِمُ رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم: روت

عنها ابنتها أَمَة الله، ولها أيضًا صحبة في قول، وورد أن النبي صَلَّى الله عليه وسلم لما تزوج صفية بنت حُييّ أمهرها خادمًا، وهي رَزِينة))

* وأم ضُميرة لم اقف لها على ترجمتها في أي من كتب التراجم

* وميمونة بنت أبي عسيب مَيْمُونَةُ بنتُ أبي عَنْبَسة، أو بنت عَنْبَسَة. قاله ابن منده وأبو عمر. وقال أبو نعيم: هو تصحيف، وإنما هو

عَسِيب، ورواه كذلك. (اسد الغابة )

وهي صاحبة حديث الدعاء "عن ميمونة بنت أبي عَسِيب ـــ وقيل: بنت أبي عنبسة مولاة النبي صَلَّى الله عليه وسلم: أن امرأة من

جُرَش أتت النبي صَلَّى الله عليه وسلم فقالت: يا عائشة، أغيثيني بدعوة من رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم تسكنيني بها،

وتطمنيني بها. وأنه قال لها: "ضَعِي يَدَكِ الْيُمْنَى عَلَى فُؤَادِكِ فَامْسَحِيْهِ، وَقُولِي: بِسْمِ الله، الْلَّهُمَّ دَاوِنِي بِدَوَائِكَ، وَاشْفِنِي بِشِفَائِكَ،

وَأَغْنِنِي بِفَضْلِكَ عَمَّنْ سِوَاكَ". قالت ربيعة: فدعوت به فوجدته جيدًا " (حديث ضعيف الاسناد)

* ومارية وقد افردنا لها حلقة في فصل( في سرارية صلى الله عليه وسلم )

* وريحانة "ريحانة بنت عمرو، سرية رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم"، وقال أبو عمر: "هي من بني قريظة، وقيل: من بني النضير، والأول

أكثر". كانت متزوّجة رجلًا من بني قريظة يقال له الحكم فنسبها بعض الرواة إلى بني قريظة لذلك، وروى يزيد بن الهاد عن ثعلبة بن أبي

مالك قال: كانت ريحانة بنت زيد بن عمرو بن خنافة من بني النضير متزوّجة رجلًا منهم يقال له الحكم، فلمّا وقع السَّبْيُ عَلَى بني قريظة

سباها رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، فأعتقها وتزوّجها وماتت عنده.(*) وروى عاصم بن عبد الله بن الحكم عن عمر بن الحكم قال:

أعتق رسول الله ريحانة بنت زيد بن عمرو بن خُنَافَة، وكانت عند زوج لها محبّ لها مكرم، فقالت: لا أستخلف بعده أبدًا، وكانت ذات جمال،

فلما سُبيت بنو قريظة عُرِض السَّبْيُ على رسول الله فكنت فيمن عرض عليه، فأمر بي فعزلت، وكان يكون له صفيّ من كل غنيمة، فلمّا

عزلت خار الله لي فأرسل بي إلى منزل أمّ المنذر بنت قيس أيّامًا حتى قتل الأسرى وفرّق السبي، ثمّ دخل عليّ رسول الله فتحييّت منه

حياءً فدعاني فأجلسني بين يديه فقال: "إن اخترت الله ورسوله اختارك رسول الله لنفسه". فقلت: إني أختار الله ورسوله، فلمّا أسلمت

أعتقني رسول الله وتزوّجني وأصدقني اثنتي عشرة أوقيّة ونشّا كما كان يصدق نساءه، وأعرس بي في بيت أُمّ المنذر، وكان يقسم لي

كما كان يقسم لنسائه، وضرب عليّ الحجاب، وكان رسول الله معجبًا بها، وكانت لا تسأله إلا أعطاها ذلك، ولقد قيل لها: لو كنت سألتِ

رسول الله بني قريظة لأعتقهم، وكانت تقول: لم يخلُ بي حتى فرّق السبي، ولقد كان يخلو بها ويستكثر منها، فلم تزل عنده حتى ماتت

مرجعه من حجّة الوداع فدفنها بالبقيع، وكان تزويجه إّياها في المحرّم سنة ستّ من الهجرة

واختلف اهل العلم في هل هي ملك يمين ام من زوجاته أي مثل صفية اعتقها ثم تزوجها ولكن الظاهر انها ملك يمين

فقد روى ابن أبي ذئب عن الزهري قال: كانت ريحانة بنت زيد بن عَمْرو بن خُنَافَة قُرَظِيَّة، وكانت من ملك رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم،

بيمينه فأعتقها وتزوّجها ثمّ طلّقها، فكانت في أهلها تقول: لا يراني أحد بعد رسول الله، قال محمد بن عمر

في هذا الحديث وَهَلٌ (أي وهم )من وجهين: "هي نَضْرِيَّة وتوفّيت عند رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، وهذا ما رُوي لنا في عتقها

وتزويجها وهو أثبت الأقاويل

عندنا وهو الأمر عند أهل العلم، وقد سمعت من يروي أنّها كانت عند رسول الله لم يعتقها، وكان يطأها بملك اليمين حتى ماتت"، وروى

أيّوب بن عبد الرحمن بن أبي صعصعة عن أيّوب بن بشير المعاوي قال: لما سبيت قريظة أرسل رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، بريحانة

إلى بيت سلمى بنت قيس أمّ المنذر فكانت عندها حتى حاضت حيضة ثم طهرت من حيضتها، فجاءت أمّ المنذر فأخبرت رسول الله

فجاءها رسول الله في بيت أمّ المنذر فقال لها رسول الله: "إن أحببت أن أعتقك وأتزوجك فعلت وإن أحببت أن تكوني في ملكي". فقالت:

يا رسول الله أكون في ملكك أخفّ عليّ وعليك، فكانت في ملك رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم

يطؤها حتى ماتت (المصدر اسد الغابة ) وكانت منهن السيدة صفيه الا انه صلى الله عليه وسلم اعتقها وكان عتاقها مهرها فتزوجها وقد

افردنا لها حلقة كاملة رضي الله عنها في فصل في ازواجه صلى الله عليه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almawedaljanna.forumarabia.com
علياء سالم



عدد المساهمات : 10
عداد الحسنات : 11979
تاريخ التسجيل : 03/12/2011

مُساهمةموضوع: رد: 20 فصل في مواليه صلى الله عليه وسلم (من النساء )   الثلاثاء 6 ديسمبر 2011 - 16:59

مجهودك كبير جدا
بارك الله بك
موضوع رااائع فعلا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
20 فصل في مواليه صلى الله عليه وسلم (من النساء )
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الموعـــــــد الجـــــنة للعلوم الشرعية  :: روضة : تعرف على نبيك وأمتك (السيرة النبوية - التاريخ الاسلامي) :: شرح كتاب زاد المعاد-
انتقل الى: