الموعـــــــد الجـــــنة للعلوم الشرعية
اهلا بك زائرنا العزيز

نرجو لك جولة مفيدة ممتعة

ونسعد بإنمامك الينا

الموعـــــــد الجـــــنة للعلوم الشرعية

إن من نعم الله علينا أن يسر لنا مثل هذه السبل الحديثة ليصل من خلالها نور الأولين إلى الآخرين من أمة اقرأ التي وللأسف ما عادت تقرأ فجئنا إليكم بهذه السبل لنبلغكم كلام ربكم وهدي نبيكم بفهم سلفكم عسا ربي أن ينير بهذا المنتدى البصائر ويشرح له القلوب والضمائر
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ::*::*:: سبحان الله ::*:: الحمد لله ::*:: لا اله الا الله ::*:: الله اكبر ::*:: لا حول ولا قوة الا بالله

شاطر | 
 

 قلوبهم كقلوب الطيور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
النفس الأبية
المشرف العام


عدد المساهمات : 206
عداد الحسنات : 14116
تاريخ التسجيل : 06/12/2011

مُساهمةموضوع: قلوبهم كقلوب الطيور    الأحد 22 يناير 2012 - 17:52

قلوبهم كقلوب الطيور ...

وصف الرسول عليه الصلاة والسلام قلوب أقوام من أهل الجنة بأن قلوبهم كالطيور،

فقال كما في صحيح مسلم: «يدخل الجنة أقوام أفئدتهم مثل أفئدة الطير»،

وقد ذكر النووي والقرطبي وغيرهما أن المراد بذلك أمور منها:

** أن قلوبهم كالطيور من حيث الرقة والرحمة وخلوها من الذنوب وسلامتها، أو مِثْلهَا فِي رِقَّتهَا

وَضَعْفهَا، أو الْخَوْف وَالْهَيْبَة، وَالطَّيْر أَكْثَر الْحَيَوَان خَوْفًا وَفَزَعًا،

كَمَا قَالَ اللَّه تَعَالَى: ﴿ إِنَّمَا يَخْشَى اللَّه مِنْ عِبَاده الْعُلَمَاء ﴾

أو المراد التوكل كما في الترمذي قال عليه الصلاة والسلام:

«لو أنكم كنتم توكلون على الله حق توكله لرزقتم كما ترزق الطير، تغدو خماصاً، وتروح بطاناً»

ولا شك أن هذه المعاني كلها موجودة لدى الطيور وهي التي أدخلت أولئك الأقوام الجنة.

إن هذا التشبيه النبوي الكريم يرشدنا إلى أن نتجاوز الكثير من المعايير

التي نقيم بها الأشياء أحياناً

فهذا الطير على صغر حجمه وسرعة خوفه وفزعه إلا أن فيه من الصفات

ما ينبغي علينا أن نكون مثله إن أردنا أن نكون من أهل الجنان،

بل إن نبي الرحمة عليه الصلاة والسلام أوصانا بهذه الطيور صاحبة الفؤاد اليقظ،

فقال: «أَقَرُّوا الطَّيْرَ عَلَى مَكَانَاتِهَا»، أي: أبقوها على مواضع بيضها،..

وقال عليه الصلاة والسلام: «ما من إنسان يقتل عصفوراً فما فوقها بغير حقها،

إلا سأله الله عنها يوم القيامة ...

قيل: يا رسول الله! وما حقها؟ قال: حقها أن يذبحها فيأكلها، ولا يقطع رأسها فيرمي به».

فلنكن طيوراً تحلق في سماء الخشية والخوف من الله عز وجل،

فلتكن قلوبنا سليمة طاهرة نقية، فلنكن كالطير في التوكل على الله عز وجل.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سيف الاسلام



عدد المساهمات : 309
عداد الحسنات : 15891
تاريخ التسجيل : 26/08/2011
العمر : 41

مُساهمةموضوع: رد: قلوبهم كقلوب الطيور    الأحد 22 يناير 2012 - 19:52



اللهم ارزقنا حسن التوكل عليك



جزاكِ الله خيرا

ونفع بكِ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almawedaljanna.forumarabia.com
النفس الأبية
المشرف العام


عدد المساهمات : 206
عداد الحسنات : 14116
تاريخ التسجيل : 06/12/2011

مُساهمةموضوع: رد   الأحد 22 يناير 2012 - 20:08

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رميساء ألاسلام
الاخت الكبرى


عدد المساهمات : 185
عداد الحسنات : 13409
تاريخ التسجيل : 03/12/2011
العمر : 48

مُساهمةموضوع: رد: قلوبهم كقلوب الطيور    الأحد 22 يناير 2012 - 21:44

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قلوبهم كقلوب الطيور
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الموعـــــــد الجـــــنة للعلوم الشرعية  :: روضة الأدب والسياسة :: مواضيع عـــــــــــــــامة-
انتقل الى: